نهر الراين؛ وأهم المعلومات عن الممرات المائية في اوروبا

يعدّ نهر الراين أهم الممرات المائية وأكثرها جمالاً في أوروبا.

ويخدم هذا النهر الدول التي يمرّ بها، في التجارة والنقل الصناعي والسياحة والري والكثير من المجالات الأخرى.

كما أنّه لا يمكن لمسافرٍ أو سائح في أوروبا أن يفوّت تجربة رحلةٍ مميزة على طول هذا النهر المميز.

حيث القلاع والحصون والجسور والمزارع بالإضافة إلى المناظر الرائعة.

لنتعرف في مقالنا هذا على معلوماتٍ أكثر عن نهر الراين، بالإضافة إلى أهمية نهر الراين التاريخية عبر العصور.

بالإضافة إلى أهم المعالم على طول نهر الراين.

معلومات عن نهر الراين

يبلغ طول نهر الراين 1230 كم ويتدفق عبر 6 دول، وقد يتصل كحلقة وصل بين جنوب وشمال أوروبا منذ العصر الروماني.

يسافر الممر المائي العظيم عبر سويسرا والنمسا وألمانيا وفرنسا وهولندا وليختنشتاين ويصب في بحر الشمال في روتردام.

إن نهر الراين هو ممر مائي دولي منذ معاهدة فيينا عام 1815، كما أنّه صالح للملاحة بشكل عام.

حيث يخدم الراين عددًا من المدن الرئيسية داخل أوروبا بما في ذلك: أمستردام وكولونيا وستراسبورغ ودوسلدورف وبازل ومانهايم وروتردام.

كان النهر أحد طرق النقل الرائدة في أوروبا.

والسبب الرئيسي الذي جعل النهر محورًا رئيسيًا للإنتاج الصناعي.

هو أنّ النقل المائي عبره كان رخيصًا وبالتالي تمّ الحفاظ على انخفاض أسعار المواد الخام.

اقرأ هنا: الجالية العربية في برلين | مركز اللجوء وحقوق المقيمين فيه

مسار نهر الراين

يبدأ الراين كجدولٍ صغير في جبال الألب السويسرية، لكنه سرعان ما يصبح أسرع وأكبر في طريقه إلى بحيرة كونستانس، مصدر مياه الشرب لأجزاء كبيرة من جنوب ألمانيا.

مع استمراره في طريقه إلى بحر الشمال، يتدفق فوق شلالات الراين الشهيرة في شافهاوزن وعبر مدينة بازل الصناعية.

وهناك يصبح طريق نقل رئيسي عبر أوروبا؛ ويستخدم لنقل البضائع والمواد الخام بالسفن، حيث يكون نهرًا واسعًا ومهيئًا للملاحة.

يدخل هذا النهر إلى ألمانيا ويشكّل الحدود بين ألمانيا وفرنسا، من مدينة بينجن، يشق طريقه عبر جبال Rheinisches Schiefergebirge إلى الأراضي المنخفضة الشمالية التالية لألمانيا.

يتغير حجمه مرة أخرى حيث يضيق النهر ويمرّ في وادٍ شديد الانحدار، يمتلئ بكروم العنب والقلاع المطلة على النهر.

بعد مرور 865 كم عبر ألمانيا، يصل إلى هولندا وينقسم إلى عدد من الفروع، وبالقرب من مدينة Hoek van Holland الهولندية.

يتدفق فرعه الرئيسي الجنوبي إلى روتردام حيث يصبّ في بحر الشمال.

نهر الراين عبر التاريخ

كان يربط بين جنوب وشمال أوروبا منذ العصر الروماني.

يبدأ تاريخه بالإمبراطورية الرومانية، إذ كان يُنظر إلى نهر الراين على أنه أقصى حدود الحضارة في ذلك الوقت.

اعتبر الرومان الناس الذين عاشوا خارج الحدود وهم السلتيون على نهر الراين الأعلى والألمان على نهر الراين السفلي اعتبروهم متوحشين.

ويجدر الذكر أن الرومان هم الذين جعلوا النهر طريقًا رئيسيًا للشحن.

وقد تم بناء العديد من القلاع داخل وحول النهر الأوسط، وكان النهر بمثابة الحدود السياسية الطبيعية بين فرنسا وألمانيا منذ ذلك الحين، بين أواخر القرن الثامن عشر وأوائل القرن التاسع عشر.

خلال الحرب العالمية الثانية، كان النهر بمثابة حدود دفاعية مهمة لألمانيا.

وقد لحق الكثير من الدمار بالجسور والسفن في المنطقة خلال الحرب، مما جعل الموقع منطقة تاريخية الآن.

عندما عاش السلتيون في هذه المنطقة منذ وقت طويل، أطلقوا على النهر اسم الراين.

وكلمة راين مشتقة من كلمة رينوس التي تعني ما يتدفق، هذا المعنى دقيق بسبب نسبة المياه المتغيرة.

راينلاند هي أيضًا مسقط رأس الأشكناز، وهي ثقافة يهودية، إذ تم تطبيق الاسم على اليهود في العصور الوسطى.

وأشارت إلى الأشخاص الذين يعيشون على طول النهر في شمال فرنسا وألمانيا الغربية.

“قد يهمك: ساعات العمل في ألمانيا

أهمية نهر الراين

يشكّل الراين شلالًا في سويسرا، جنوب مدينة شافهاوزن، يبلغ عرضه 150 مترًا وعمقه 20-25 مترًا.

عندما يذوب الثلج في فصل الربيع قد يتضخم النهر حتى 650 متر مكعب / ثانية، ولذلك يلاحَظ ارتفاع في منسوب النهر غالبًا في الربيع والصيف.

على الرغم من أن الراين أصبح أصغر بسبب وجود العديد من محطات الطاقة، إلا أنه أضخم شلال في أوروبا الوسطى.

وهو صالح للملاحة من بازل إلى مصبه، على بعد حوالي 800 كم.

ويجعل نقل البضائع نهر الراين مهمًا اقتصاديًا.

حيث يتم شحن حوالي 25 مليون طن من البضائع سنويًا في ميناء دويسبورغ، أكبر ميناء داخلي في أوروبا.

تم فتح هذا النهر للملاحة الدولية في عام 1868 بموجب اتفاقية مانهايم.

وتسمح التقنيات الحديثة بالملاحة ونقل الأحمال الثقيلة عبر النهر، مثل الفحم والحديد الخام والحبوب والبوتاس والبترول والأخشاب وغيرها من السلع.

يتم تفريغ البضائع ونقلها في موانئ بازل وكارلسروه ومانهايم وماينز وكوبلنز وكولن ودويسبورغ.

وبسبب الحجم الهائل للشحن وعدد الركاب المنقولين عليه، يعد هذا النهر أحد أهم الممرات المائية الداخلية في العالم.

في طريقه إلى بحر الشمال، يتم أيضًا توليد التيار الكهربائي في الكثير من المحطات مما يؤكد الأهمية الاقتصادية لنهر الراين.

هل يمكن السباحة في نهر الراين؟

لا يأبه الناس بالخطر المتوقع من السباحة في نهر الراين ولذلك يغرق الكثير من الناس كل عام أثناء السباحة فيه.

حيث تخلق التيارات تدفقًا قويًا تحت الماء لدرجة أن السباحين المتمرسين معرضون لخطر الانجراف إلى قاع النهر.

ومن غير الممكن التنبؤ بهذه التيارات التي غالبًا ما تكون غير محددة.

كما يمكن للأمواج التي تنتج عن حركة السفن الكبيرة أن تتسبب في غرق الناس عند الشواطئ وجرهم إلى التيارات الخطرة.

قد يتغير المد والجزر في الراين خلال وقتٍ قصير، حيث تقوم السفن التي تبحر في أعلى المجرى بسحب المياه نحوها، الأمر الذي يتسبب بانحسار المياه من ضفاف النهر.

يحبّ السباحون المد المنخفض ويرغبون بالتعمق أكثر في النهر، ولكن بمجرد مرور السفينة، ينتج المد العالي بقوة غير متوقعة ويسحب حتى السباحين المتمرسين إلى التيار الرئيسي.

حتى السباحون المتمرسون للغاية فإنهم غير قادرين على السباحة عكس التيار. 

لذلك لا ينصح أبدا بالسباحة في ذلك النهر.

“اطلع هنا: موعد عيد الفطر في سويسرا 2023

أهم المعالم على طول نهر الراين أو بالقرب منه

يمرّ عبر بعض أجمل المناظر الطبيعية في أوروبا، حيث يبدأ في جبال الألب السويسرية وينتهي في هولندا.

يمر بالقلاع المهيبة على سفوح التلال ويقطع بلدات العصور الوسطى الجميلة والمزارع الخضراء.

الغابة السوداء في ألمانيا

يمر الراين عبر الغابة السوداء السحرية بعد عبوره من سويسرا إلى ألمانيا.

هذه المنطقة عبارة عن منظر طبيعي ألماني كلاسيكي يتميز بالمنازل الخشبية.

وقد ألهمت العديد من حكاياتهم الخيالية الأسطورية.

Petite France في فرنسا

Petite France في ستراسبورغ، هي مدينة قديمة مدرجة في قائمة التراث العالمي لليونسكو .

تجعل الناس يتذكرون وقت العصور الوسطى حيث تصطف القنوات الواسعة والمنازل الساحرة النصف خشبية.

كانت ذات يوم موطنًا للصيادين والدباغة والحرف القديمة الأخرى، وتتصل ببعضها بواسطة ممرات ضيقة وجسور للمشاة.

قلعة هايدلبرغ في ألمانيا

قلعة هايدلبرغ، قلعة رائعة ومزخرفة من الطوب الأحمر تطفو فوق النهر،

ألهمت الفنانين والكتاب لعدة قرون، وخاصة رسام العصر الرومانسي.

ووصفها الفنان البريطاني الشهير ويليام تورنر، وأدرج معالمها المنهارة جزئيًا في العديد من أعماله.

Rhine Gorge ألمانيا

يعد نهر Rhine Gorge، امتداد مذهل للراين على مسافة 40 ميلاً من مزارع الكروم المتدحرجة.

والمنحدرات الشديدة، والقرى الخلابة بين Bingen am Rhein و Koblenz ويشكل أكثر المناظر الجذابة لوادي الراين.

نظرًا لأهميته التاريخية والثقافية، فضلاً عن تنوع النباتات والحياة البرية التي تزدهر في مناخه المحلي الخصب، صنفته اليونسكو كموقع تراث عالمي.

القصر الانتخابي بألمانيا

يعد القصر الانتخابي في كوبلنز أحد أهم القصور في ألمانيا على الطراز الكلاسيكي الفرنسي المبكر.

يجب زيارة هذا المعلم بسبب حدائقه ذات المناظر الطبيعية.

والتاريخ الملكي الذي يعود تاريخه إلى القرن الثامن عشر وموقعه المميز على نهر الراين.

كاتدرائية كولونيا، ألمانيا

تعد كاتدرائية كولونيا، وهي موقع آخر للتراث العالمي واحدة من أكثر معالم المدينة تميزًا بسبب هندستها المعمارية القوطية المهيبة.

وفي الختام فإن نهر الراين العظيم هو من الممرات المائية التي تشكل أهمية اقتصادية وسياحية في القارة الأوروبية.

فهو موطن للعديد من المواقع التي تم تحديدها كمواقع للتراث العالمي لليونسكو.

فضلًا عن كونه نهر عامل يتم عبوره كل يوم بآلاف البوارج.

وقد تطرقنا للحديث عن أهم المعالم على طول نهر الراين، وهل يمكن السباحة فيه؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.